شبــــــكه ومنتــــــدايات المصـــرى الأســـــــلاميه
عزيزي الزائر الكريم شكراً لتسجيلك في شبكه ومنتديات المصرى الأسلاميه! نحن سعداء جدا لاختيارك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الاستمتاع بالإقامة معنا، تفيد وتستفيد ونأمل منك التواصل بإستمرار. مع أطيب الأمنيات, إدارة شبكه ومنتدايات المصرى الأسلاميه

تحيات المراقب العام : شريف المصرى

شبــــــكه ومنتــــــدايات المصـــرى الأســـــــلاميه

http://almasriislamic.roo7.biz
 
الرئيسيةالبوابةالأحداثالمنشوراتبحـثالتسجيلدخول

تبرىءإدارة شبكه ومنتدايات المصرى الأسلاميه ذمتهاامامالله وامام الجميع من الذين يقومون بإستخدام خدمات موقع المصرى الأسلاميه فيما يغضب المولى عز وجل

وتقبلو تحيات صاحب الموقع والمراقب العام شريف المصرى

تحذير هام:الرجاء من اللذين ينقولون المواضيع من منتدانا مراجعه الأداره قبل نقل أى موضوع بالمنتدى وألا سنضطر أسفين بملاحقته ومتابعه الأمر قضائيا وذلك حفاظا لحقوق المنتدى



معا بأذن الله تعالى نعلى شأن ديننا الحنيف ونتوكل على الله
أجمل ترحيب بالأعضاء والزوار الكرام ونتمنى لكم أقامه دائمه معنا مع تحيات المراقب العام للمنتدايات شريف المصرى

اهلا بكم بيننا نستفيد ونفيد والمنتدى حسبه لله تعالى وعلى روح امواتنا واموات المسلمين والى روح والدى الغالى رحمه الله عليه واسكنه فسيح جناته
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» المراه المسلمه انظف امرأه على وجه الارض
الأربعاء سبتمبر 05, 2018 1:17 am من طرف shareefmasri

» مصحف كُتب على جلد الغزال
الثلاثاء سبتمبر 04, 2018 11:09 pm من طرف shareefmasri

» شروط و قوانين شبكه ومنتدايات المصرى الاسلاميه
الثلاثاء سبتمبر 04, 2018 10:35 pm من طرف shareefmasri

»  حتى لا ننسى ستظل رابعه رمز ومصباح سيضىء لنا ليل الحريه مجزره رابعه على يد عملاء وخونه الشعب المصرى
الثلاثاء أبريل 04, 2017 1:40 am من طرف shareefmasri

» قصيده شعريه لأهل تونس ومصر الحره الأبيه والى شعب وشباب ليبيا المناضل اهداء من شريف المصرى
الثلاثاء فبراير 22, 2011 8:52 pm من طرف shareefmasri

» شهداء ثوره الشرف والكرامه
الإثنين فبراير 21, 2011 11:29 pm من طرف shareefmasri

» «من قتل نفساً بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنّما قتل النّاس جميعاً ومن أحياها فكأنّما أحيا النّاس جميعاً» المائدة 32 «والذين لايدعون مع الله إلهاً آخر ولا يقتلون النّفس التي حرّم الله إلا بالحق» الفرقان
الإثنين فبراير 21, 2011 11:20 pm من طرف shareefmasri

» دفتر عزاء لشهداء ثوره 25 يناير
الإثنين فبراير 21, 2011 11:08 pm من طرف shareefmasri

»  أغـلى هـديـة
السبت يناير 01, 2011 2:49 am من طرف shareefmasri

» قسم الأطفال > بيـت الـطـيـبـين
السبت يناير 01, 2011 2:44 am من طرف shareefmasri

ديسمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     
اليوميةاليومية
ساهمو بنشر هذا المنتدى
الأخوه الأفاضل والمحترمين
ساهمو فى نشر هذا المنتدى





الحقوق والساعه (منتدى)

الساعة الانبتوقيت اسم دولتك
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات المصرى الأسلاميه
Powered

by phpBB2 ® Ahlamontada.com
almasriislamic.roo7.biz
حقوق الطبع والنشر©2017 - 2018

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط شبــــــكه ومنتــــــدايات المصـــرى الأســـــــلاميه على موقع حفض الصفحات Your SEO optimized title page contents
	


قم بحفض و مشاطرة الرابط شبــــــكه ومنتــــــدايات المصـــرى الأســـــــلاميه على موقع حفض الصفحات
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني




hitstatus
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
shareefmasri - 328
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 5 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Shsreef فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 327 مساهمة في هذا المنتدى في 326 موضوع
الأداره العامه للمنتدايات





ترشيح الموقع من قبل الزوار
رشحنا فى دليل المواقع العربيه


اشهار المنتدى بمواقع خار
Active Search Results
نظام Facebook Connect

شاطر | 
 

 تكمله موضوع الإمام أحمد بن حنبل الجزء 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
shareefmasri
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 328
تاريخ التسجيل : 08/05/2010
العمر : 39
الموقع : http://almasriislamic.roo7.biz

مُساهمةموضوع: تكمله موضوع الإمام أحمد بن حنبل الجزء 2   الجمعة مايو 14, 2010 9:04 pm

الاأمام
ن حنبل

وحين سمع الوالي بما كان من أمر أحمد والأخبار قال:
"إنا لله وإنا إليه راجعون .. هذا غلام يتورع، فكيف نحن؟". على هذا الورع
نشأ أحمد بن حنبل، حتى أن نساء الجند الذين سافروا مع الرشيد في الغزو كن
لا يجدن فتى غيره يثقن فيه، فيقرأ لهن رسائل الأزواج، ويملينه الردود ..
ولكنه كان لا يكتب الكلام الفاحش الذي قد تمليه بعض الزوجات المشوقات إلى
الأزواج
..!
ولقد أدرك منذ نشأ أن أمه
تعاني في سبيل توفير حياة كريمة له، وأنها ترفض الخطاب من أجله، فحرص على
أن يعوضها، وبذل كل جهده في الدرس حتى حصل علوما ومعارف كثيرة في سن صغيرة
معتمدا على نفسه. قال أحد جيرانه: "أنا أنفق على ولدي وأجيئهم بالمؤدبين
على أن يتأدبوا، فما أراهم يفلحون، وهذا أحمد بن حنبل غلام يتيم .. انظروا
كيف أدبه وعلمه وحسن طريقته!". على أن الفتى شعر أنه أصبح هما ثقيلا على
أمه .. وإن كان قد احسن مكافأتها بانقطاعه على الدرس، وذيوع أمره بين
الأساتذة والتلاميذ
..
وكان أحمد قد رأى
أمه تبيع درتين لتعينه على طلب العلم، فألي بينه وبين نفسه ألا يجشمها مالا
بعد. وأراد أن يوفر لأمه ما ترك أبوه من غلة العقار الذي مات عنه وهو بناء
كبير يحوي عدة حوانيت تغل كلها سبعة عشر درهما في كل شهر..! .. وكان في
أحد هذه الحوانيت نساج فتعلم منه وعاونه، فقد حفظ أحمد فيما يحفظ من أحاديث
أن أطيب ما يأكله الإنسان هو ما يكسبه من عمله
.. وكان أحمد حفيا
بالسنة حريصا عليها، من أجل ذلك حرص على ألا يأكل إلا من عمل يده
..!
على أن عمل يده لم
يكن يكفيه للطعام ولمواجهة أعباء الحياة، منذ صمم على أن ينزل لأمه عن غلة
العقار الذي مات عنه أبوه، فلجأ إلى الاقتراض ولقد أدرك بعض دائنيه ضيق
حاله فأبى عليه رد الدين قائلا: "ما دفعتها وأنا أنوي أن آخذها منك
" فقال له أحمد:
"وأنا ما أخذتها إلا وأنا أنوي أن أردها إليك". على أن الحياة كانت تثقل
عليه بمطالبها في بعض الأحايين، فلا يجد طعاما .. فيذهب إلى المزارع
والبساتين، ليلتقط ما نزل على الأرض خارجها من الثمرات .. وقد هدته تجربته
الخاصة إلى أن هذا الزرع يجب أن يباح لمن يحتاج إليه .. وإلى هذا المبدأ
انتهى في فقه
.. على ألا يدخل ذو الحاجة ملك الغير ليأكل، إلا بإذن
المالك
..

ولكم صقلته
المعاناة وهدته إلى قواعد في الفقه وإلى أحكام وفتاوى!.. ذلك أنه كابد
ضراوة الحاجة، وعرف أحوال الناس، واحتيالهم على الحياة، وذاق من البأساء،
وعرف أهوال الأسواق..! وقد أكسبه هذا كله بصرا بالناس وفهما بالناس وفهما
للدنيا، وتقدير لمتطلبات الحياة وضرورتها، ونبض كل أولئك فيما احدث من فقه
ورأي .. ثم الرحلة في طلب العلم. ولكم لاقى في هذه الرحلات من أهوال!! قام
بمعظمها على قدميه إذا لم يكن يجد أجر الدابة .. وعمل في بعضها حمالات
ليعول لنفسه .. وعمل في بعضها نساخا، وكان حسن الخط .. وأكسبته كل هذه
التجارب خصوبة فكر
..
وهو في كل ما يعرض له يرفض
العطاء، ويصمم على ألا يأكل إلا من عمل يده .. كان كثير الرحلة إلى اليمن
يطلب الحديث من أحد علمائها، ورأى الشافعي حين كان ببغداد رقة حال أحمد،
وعناءه في رحلاته إلى اليمن، وكان المأمون قد طلب من الشافعي أن يختار له
قاضيا لليمن فعرض الأمر على تلميذه أحمد، فأبى .. فلما ألح عليه الشافعي
قال له أحمد: "إن عدت إلى هذا لا تراني أبدا
".
بدأ أحمد في طلب
الحديث وهو في مطلع الشباب .. في الخامسة عشرة من عمره .. وظل سبع سنوات
يتلقى الحديث على شيوخه في بغداد، ثم سافر في طلبه وهو في مطلع شبابه في
الثانية والعشرين .. سافر يلتمس الحديث عن شيوخ البصرة، فأقام عاما، ورجع
بعده إلى الحجاز، وهناك سمع للشافعي بالمسجد الحرام، فقال لصحبه الذين
قدموا الحجاز معه: "إن فاتنا علم هذا الرجل فلن نعوضه إلى يوم القيامة
".
ثم عاد إلى بغداد،
وعاد مرة أخرى إلى الحجاز .. وهناك سمع من الإمام مالك والإمام الليث بن
سعد المصري وآخرين، ثم سافر إلى اليمن ليلزم شيخه عبد الرازق بن همام، وكان
قد التقى به في الحج، ووجد عنده كثيرا من الأحاديث، فآثر أن يلزمه باليمن
فيتلقى عنه .. ولقد حاول عبد الرازق أن يصله ببعض الدنانير، ولكن أحمد بن
حنبل أبى .. وصمم على أن يكسب عيشه بعمل يده فاشتغل نساخا .. وتوالت رحلاته
إلى خراسان وفارس وطرطوس .. وإلى كل مكان يسمع أن فيه راوية حديث
..
كان أحمد قد تعلم
الحديث أول ما تعلم من أبي يوسف أحد أصحاب أبي حنيفة .. وكان أبو يوسف قاضي
قضاة الدولة، وله حلقة درس يعلم فيها الناس .. وقد بهر أحمد بعلم أبي
يوسف، وأعجب بجرأته في الحق .. وكان أحمد لا يفتأ يذكر بإكبار ما صنعه أبو
يوسف مع وزير الخليفة، إذ رد شهادة الوزير قائلا: "لا نقبل شهادة الوزير
لأنه قال للخليفة أنا عبدك!.. فإن كان صادقا فهو عبد ولا تقبل شهادة العبد،
وإن كان كاذبا أو منافقا، فلا شهادة لكاذب أو منافق
!".
على أن أحمد بن
حنبل على الرغم من إكباره لأستاذه أبي يوسف، لم يجد عنده كل ما يريد من
حديث .. فقد كان أبو يوسف من أصحاب الرأي .. وأحمد بعد أن حفظ القرآن يريد
أن يحفظ كل الآثار التي خلفها الثقات من رواة الأحاديث
.. فما ترك أحمد أبا
يوسف قاليا له، فقد شارك أبو يوسف في صياغة وجدان أحمد وضميره الديني
والاجتماعي، ولكنه ترك بحثا عما عند غيره وهو على مودة معه. ودرس علي عبد
الله بن المبارك، وكان فقيها واسع العلم، واسع الغنى في آن واحد .. ولقد
حاول ابن المبارك أن يعين أحمد بن حنبل بالمال، ولكنه أبى وقال إنه يلزمه
لفقهه وعلمه لا لماله، بل على الرغم من ماله
!!
وقد تعود ابن
المبارك أن ينفق كل دخله على الصدقات وطلاب العلم. وكان زاهدا .. والزهد
عنده التقوى .. يعلم الناس أن العالم الذي يشيع علمه بين الناس افضل ألف
مرة من الذي ينقطع للعبادة .. وقد حكى أحد معاصريه أنه رأى بعيرين يحملان
دجاجا مشويا لسفرة ابن المبارك، وكان يطعم الناس الفالوذج، ويأكل هو الخبز
والزيت، فإذا اشتهى طعاما ما طيبا لم يأكله إلا مع ضيف
.. ويقول: "بلغنا أن
طعام الضيف لا حساب عليه." .. وقيل له: "قل المال فقلل من صلة الناس" فقال:
"إن كان المال قد قل، فإن العمر قد نفد." وكان يقول: "ليس يلزمني من
الدنيا إلا قوت يوم فقط" .. من أجل ذلك أحب الناس عبد الله بن المبارك،
والتفوا حوله حتى إنه قدم الرقة وبها هارون الرشيد، فاجتمع الناس وتزاحموا
احتفالا به حتى
"تقطعت النعال وارتفع الغبار"، فأشرفت زبيدة زوج هارون
الرشيد من قصرها، فلما رأت زحاما لم تره قط سألت: "ما هذا؟" قالوا "الفقيه
العالم عبد الله بن المبارك". فقال
: "والله هذا هو الملك، لا ملك هارون الرشيد الذي يجمع
الناس إليه بالسوط والعصا والشرطة والأعوان
" ..
وكان أحمد من
المعجبين بالعالم عبد الله بن المبارك، كان معجبا بشخصه وبفقه وعلمه
وبسيرته بين الناس .. وعبد الله بن المبارك هو أحد الذين أثروا في أحمد بن
حنبل وفي تشكيل فكره وسلوكه ومواقفه .. فقد أدرك أحمد في مطلع شبابه مما
تعلمه من ابن المبارك أن الدعوة إلى الفقر ليست زهدا، وإنما هي تمكين
للأغنياء من المال، ليكون المال دولة بين الأغنياء .. وأن الزهد الحق هو ما
سنه الرسول عليه الصلاة والسلام، وتابعه فيه أئمة الصحابة من بعده .. وليس
الإعراض عما أحل الله، بل التعفف عن النظر أو التفكير فيما حرمه الله أو
اشتهاء ما يكرهه
.. الزهد هو التقوى.
تحمل أحمد المشقات،
وخاض الغمرات، بحثا عن الأحاديث الصحاح يواجه بها ألوان البدع .. ثم إنه
خرج إلى طرطوس مرابطا مستعداً للجهاد، ولبث فترة هناك ثم عاد إلى بغداد،
فقد كان يرى الجهاد فريضة على كل قادر: الجهاد بالنفس أو المال أو بهما
جميعا. كان العصر زاخر بالعلوم والمعارف، وكان الفقهاء من قبله يعنون بها
ويتعلمونها، ولكنه لم يجد منهم أحد يتخصص في علوم الحديث، ويتوفر على
الآثار وحدها، فوهب نفسه لإتقان علوم السلف فحسب، لأنه شعر بأن الأمة في
حاجة إلى هذا التخصص
.
وظل يرحل ماشيا في طلب
الحديث إكبارا للغاية التي يسعى إليها أو عجزا عن النفقة، يحمل فوق ظهره
متاعه وكتبه، ويؤجر نفسه للعمل إن نفد زاده .. حتى جمع آلاف الأحاديث، وهو
ما يفتأ على الرغم من ذلك يجوب الآفات، حتى نحل جسده، فلامه في ذلك أحد
أصدقائه قائلا: "مرة إلى الكوفة ومرة إلى البصرة ومرة إلى الحجاز ومرة إلى
اليمن؟! .. إلى متى؟!" فقال أحمد: "مع المخبرة إلى المقبرة
."
وما كان لينتهي
مهما تكن المشقة .. فقد كان يطلب من الحديث علوم الفقه .. كان يطلب فقه
الخلفاء الراشدين، وفقه سائر الصحابة، وفقه التابعين وتابعيهم بإحسان ..
وقد جلس في رحلاته إلى الحجاز في مواسم الحج إلى كل فقهاء عصره .. في
المسجد الحرام، وفي الحرم النبوي
.. على أن أحدا لم يجذبه كما جذبه الشافعي!.. واتصلت
بينهما المودة منذ لقيه لأول مرة في المسجد الحرام .. وكان أحمد في نحو
الثانية والعشرين والإمام الشافعي يكبره بنحو ستة عشر عاما، ومع ذلك فقد
أحس بأن الشافعي ليس أستاذا ومعلما فحسب، ولكنه أب أيضا
..!
وعلى الرغم من أن
أحمد بن حنبل درس في مطلع شبابه علي أبي يوسف وهو من أصحاب الرأي، ثم درس
علي الشافعي ولزم فقهه وهو وسط بين أهل الحديث وأهل الرأي، فقد كان أحمد
حريصا في حياته على سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، حرصا جعله يتشبه به
في كل أمور الدين والدنيا، فما حفظ حديثا عن الرسول عليه السلام إلا عمل به
.. وحتى قرأ أنه عليه الصلاة والسلام تسرى بمارية القبطية، فذهب إلى
امرأته، وأعلمها بما علم، واستأذنها أن يتسرى، أسوة بالرسول صلى الله عليه
وسلم فأذنت، فاشترت هي له جارية ترضاها
..!
وهكذا كان في بره
لأمه .. كان بالطبع برا تصنعه الفطرة، ثم اتباعا للسنة، فقد حفظ أحمد أن
الرسول صلى الله عليه وسلم سئل عن أحق الناس بالرعاية فأجاب سائله "أمك" ..
وأعاد السائل سؤاله مرتين: فأجابه: "أمك ثم أمك ثم أبوك" .. وفي الحق أن
أحمد بن حنبل كان مدينا لأمه بكل شيء .. فقد رفضت أن تدخل عليه زوج أم، على
الرغم من جمالها وشبابها وطمع الخطاب فيها .. ثم إنها لقنته منذ صباه كل
ما حفظه من سير، وأحاديث، وقصص بطولات .. ورسخت في أعماقه منذ كان طفلا قيم
الإسلام الفاضلة
..

فهي كأبيها من بني
شيبان، وكانت تحفظ مفاخر قومها، وقصص العرب، ومآثر الرسول والصحابة وتلقنها
وحيدها
.. وهي التي اختارت له المكتب الذي يتعلم فيه القرآن، ثم الشيوخ
الذين يجلس إليهم بعد أن حفظ القرآن، ليطلب عندهم الحديث والفقه. وكانت
تخاف عليه وهو صغير برد الفجر إذا خرج إلى الدرس قبل الأذان .. وقد روى
أحمد: "كنت ربما أردت البكور في الحديث فتأخذ أمي بثيابي وتقول: "حتى يؤذن
المؤذن للفجر أو حتى يصبح الناس
"..
حتى إذا كان في الخامسة عشرة، جاء إلى بغداد عالم
عظيم، وأقام على الضفة المقابلة لدار أحمد بن حنبل، وفاض نهر دجلة وارتفع
الموج حتى ترك الرشيد قصره ونزل بأهله وأمواله وحاشيته إلى سفائن له، ولكن
طلاب العلم هرعوا إلى العالم على الضفة الأخرى في الزوارق .. وأبى أحمد حين
دعاه زملاؤه إلى العبور قائلا: "أمي لا تدعني اركب الماء في هذا الفيضان"
.. وترك العبور في حسرة، وعاد إلى أمه لتطمئن عليه
..!

لكم كان برا
بوالدته! .. رآها رفضت الزواج لكي تتفرغ للعناية به، فأبى هو الزواج ليفرغ
للحدب عليها .. فما تزوج إلا بعد أن ماتت، وكان قد بلغ الثلاثين، لكيلا
يدخل على الدار سيدة أخرى تنازع أمه السيادة على الدار!. وهاهو ذا في بغداد
شاب جاوز الثلاثين، محفوف الشارب، مرسل اللحية، أسمر الوجه، تلوح في وجهه
الأسمر سكينة وطمأنينة، ويشع من عينيه بريق حاد، نحيل الجسد، متوسط الطول،
مثقل القلب بما يحدث من حوله .. كثير التأمل في أحوال الناس، مأخوذ بالبحث
عن الخلاص، مشدود إلى الحقيقة، وإلى طريق العباد مما هم فيه
..

وما أبشع ما هم فيه!

ذلك أنه منذ صباه
شهد بغداد تزخر بألوان الثراء الثقافي والمادي وتتصارع فيها المذاهب
الفكرية والفقهية والعلمية، وترتفع فيها القصور المحفوفة بالحدائق والزرع
وجنات الفاكهة والريحان، وتفيض فيها الأموال والنزوات، وفي بغداد مع ذلك من
لا يجد قوت يومه
! .. وما بهذا أمر الله ورسوله!. فقد ورث المؤمنون عن الرسول
موعظة يتحتم عليها أن يتدبروها: أنه ليس مؤمنا من بات شبعان وجاره جوعان!
.. وكم في بغداد من بيت بين الناي والعود والعزف والشراب والطعام والقصف،
والجيران جياع
..!!
ثم إن بغداد التي مازالت لياليها تضيء بآثار السلف
الصالح، وبالتماعات أفكار المجتهدين، بغداد هذه تجللها المعصية والمظالم ..
إذ شاع الانحراف، وظهر الغزل بالمذكر!! وقد أحرق أبو بكر الصديق من قبل
قوما تعاطوا هذا المنكر في الشام!! ثم إن أموال الدولة تنفق بلا حساب على
الندامى والمغنيات وأهل الطرب والمضحكين والمنافقين
..!!

وهذه الدولة العظيمة التي
تحكم العالم، وتصوغ حضارة لم يعرفها التاريخ من قبل، وتسخر عقول المفكرين
والعلماء فيها كل شيء لراحة الإنسان، وتقتحم هذه العقول عوالم الأفلاك في
جسارة نادرة لتصبح الطبيعة أمام الإنسان كتابا مفتوحا، طاقاتها ميسرات
لفكره .. هذه الدولة التي حملت كل المعارف والكتب التي وجدتها في البلاد
المفتوحة، فعربت كل معطيات الحضارة المصرية واليونانية والفارسية والهندية،
وأضافت إليها
.. هذه الدولة نفسها لا تقيم العدل كما يجب .. وتسمح لنفسها بأن
تقتل اكبر شعرائها بشار بن برد، لأنه نقد الخليفة المهدي وقال عنه "خليفة
الله بين الزق والعود
" .. فتحرق الدولة أشعاره وتفتري عليه ما لم يقله، لتتهمه
بالإلحاد والزندقة، وتضربه حتى يموت
!! وهذه الدولة تسمح لامرأة
الرشيد بأن تتدخل في القضاء!! .. ذلك أن وكيل امرأة الرشيد اشترى لها جمالا
من رجل من خراسان بثلاثين ألف درهم، وكان الخراساني قد ساق الجمال ليبيعها
في بغداد. واستلم وكيل امرأة الرشيد الجمال، وماطل في دفع الثمن، وعطل
الخراساني عن السفر .. ثم أعطى الخراساني ألفا ولم يدفع الباقي

..
فشكاه الخراساني إلى القاضي،
فأمر الوكيل بأداء باقي الثمن، ولكنه قال إنه على السيدة أم جعفر امرأة
الرشيد، فقال له القاضي
:
"
يا أحمق! تقر ثم تقول على السيدة؟!" .. وأمر القاضي
بحبس الوكيل

وسلا الله عليكم جميعا ورحمته وبركاته
أخوكم شريف المصرى المراقب العام للمنتدايات

https://i.servimg.com/u/f28/13/68/80/96/uou_oo16.gifالموضوعالأصلي : تكمله موضوع الإمام أحمد بن حنبل الجزء 2  المصدر : شبكه ومنتديات المصرى الأسلاميهalmasriislamic.roo7.biz

_________________
أهلا بكم بيننا حللتم أهلا ونزلتم سهلا
وسلام الله عليكم جميعا ورحمته
وبركاته


أخوكم

شريف المصرى المراقب العام للمنتدايات
[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almasriislamic.roo7.biz
 

تكمله موضوع الإمام أحمد بن حنبل الجزء 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبــــــكه ومنتــــــدايات المصـــرى الأســـــــلاميه :: شخصيات إسلامية من الرجال والأئمه الأربعه-
انتقل الى:  

جميع الحقوق محفوظة لشبكه ومنتديات المصرى الأسلاميه
Powered

by phpBB2 ® Ahlamontada.com
almasriislamic.roo7.biz



© phpBB | منتدى مجاني | الإعلاميات و الأنترنت | الإعلاميات | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونتك